مجلة معهد باريس للجهة رقم 176 "المدن تُغير العالم"

 
وفقًا للأمم المتحدة، سيتواجد ما يقرب ثلثي سكان العالم في المناطق الحضرية بحلول عام 2045. واليوم يقدر عدد سكان المدينة بنحو 4.2 مليار نسمة، ومن المتوقع أن يرتفع عدد سكان المدن إلى 5 مليارات في عام 2030 و6.7 مليار في عام 2050.
 
وتُشكل المدن الكبرى في خضم التدفقات المالية والهجرة العالمية، القيم المجتمعية وأساليب الحياة على الكوكب، كما أنها واجهة التغيرات في العالم ومصدرا لخلق الثروة الاقتصادية والابتكارات التكنولوجية.
منذ بداية الألفية الثالثة، تجددت مراكز المدن وكثافتها، وشهدت الأحياء المحاذية توسعا كبيرا. لكن لطالما تم التشكيك في نموذجها التنموي على المدى الطويل. هل ستصبح المدن الكبرى، وهي ضحية نجاحها، غير قابلة للحياة ؟ كيف ستكون الاستدامة الاجتماعية والبيئية لهذه المناطق الحضرية ؟ كيف نجمع بين الجاذبية وجودة الحياة للجميع ؟
 
من نيويورك إلى باريس Ile-de-France، ومن طوكيو إلى كوبنهاغن، ومن سنغافورة إلى ميدلين، تبتكر المدن الكبرى، على جميع النطاقات، مسارات تنمية جديدة تجمع بين التنافسية الاقتصادية والتجديد الحضري والاندماج الاجتماعي وكفاءة الطاقة والمرونة ذات الصلة بالمناخ. وبذلك، تغير المدن العالم.
 
ويسلط هذا العدد من المجلة الضوء على الاستراتيجيات والمبادرات الملهمة بشكل خاص للاستجابة للرهانات الأساسية في باريس الكبرى (جداً).

tab_info

يحتوي
أهداف / موضوعات التنمية المستدامة
مواصفات
مؤلفي (مؤلفي) المصدر: 
موقع (ق): 
Paris, FR, فرنسا
New York, NY, New York, US, الولايات المتحدة الأمريكية
TJ, طاجكستان
JP, اليابان
Pékin, CN, الصين
KH, كمبوديا
EH, الصحراء الغربية
SG, سنغافورة
Séoul, KR, كوريا الجنوبية
Medellín, CO, كولومبيا
WA, Western Australia, AU, أستراليا
اسم مرجع المساهمة: 
Eric Huybrechts
تاريخ المستند: 
2019

راجع المنشورات الأخرى